ج- معروف ان فطريات الخميرة تتغذى وتتكاثر على المواد النشوية، والمعروف ان المواد النشوية هي سبب السمنة، يمكنك تخفيف وزنك باتباع برنامج الغذاء الكيتوني. عليك اولا الامتناع نهائيا عن تناول النشويات كالبطاطا والخبز والأرز وكل منتجات الطحين من معكرونة أو كعك أو توست أو غيرها، وعليك الامتناع نهائيا ايضا عن السكريات مثل الفواكه والعصائر والحلويات وغيرها على مدى اسبوعين على الأقل، وسوف ينخفض وزنك بشكل أكيد.
ممتاز لمن يبحث عن التضخيم خاصة الأشخاص ضعيفي البنية والذين يجدون صعوبة في ربح الوزن العضلي. يرتكز مبدأ عمله على تحفيز البناء العضلي بتوفير البروتينات سريعة الهضم والإمتصاص والمغذيات الأساسية للنمو العضلي من جهة، وبمنع التفكك العضلي وإعادة مخزون الغليكوجين في العضلات من جهة أخرى، وخاصة بعد تدريبات مكثفة أو يوم عمل مضني بفضل مزيج من البروتين الصافي مع الكاربوهيدرات سريعة الامتصاص لتهيئة الجسم لمرحلة كسب كتلة عضلية صافية وتغذية العضلات. .
هو نظام يعتمد في أساسه على إستهلاك مادة الكيوتين لإمداد الجسم بالطاقة بدلا من الجلوكوز، و هذا يحدث عندما لا يكون هناك جلوكوز كافي في الجسم، فعند منع السكريات تماما، و تقليل الكربوهيدرات جدا، لا يكون هناك جلوكوز كافي للجسم من أجل العمليات الحيوية، ففي هذا الرجيم يكون المصدر الرئيسي للسعرات التي يحتاجها الجسم من الدهون، و 20% من السعرات من البروتين، أما النشويات فتكون فقط 10%، و هو ما يقلل نسبة الجلوكوز في الدم.
وقبل كل شيء هناك مصدران للطاقة في جسم الإنسان المصدر الأول الذي نستمد منه طاقتنا هو الكربوهيدرات أو النشويات ، أما المصدر الثاني فهو البروتينات (الدهون) وأفضل طاقة هي المستمدة من النشويات ، بمجرد أن يأخذ هذه النشويات تتحول في آخر المطاف إلى سكريات في الجسم والسكريات لها أضرار كبيرة جداً وبالتالي غدة البنكرياس تفرز هرموناً وهو هرمون الأنسولين ، والأنسولين في هذه الحالة يتجه للسكريات التي جاءت من النشويات ليقوم على تذويبها وكل ما يقضي على السكريات الإنسان يشعر بالجوع فيتجه لأكل الفواكه والحلويات وكل المواد الغذائية التي تحتوي على سكر حتى يقوم بتعويض ما افتقده عندها يشعر بالنشاط وهنا يقوم الأنسولين بنفس العملية مرة أخرى .
البوتاسيوم : قد نعتقد ان الموز هو المصدر المثالي للبوتاسيوم ..ولكن لكي نحصل علی الكميه الموصی بها من البوتاسيوم فيجب ان ناكل سبع او ثمان موزات ..بالمقابل البطاط الحلوه او البيضا تحتوي علی البوتاسيوم اكثر من الموز بنسبه تصل الی خمسين ف المائه ..ومن المصادر الاخری له : الزبادي والسمك والفواكه المجففه ..اجسادنا تستفيد من البوتاسيوم في بناء البروتين وتكسير الكاربوهيدرات .
يحتوي كل كوب من التوت (148غ)، بحسب وزارة الزراعة الأميركية على المعلومات الغذائية التالية : السعرات الحرارية: 84الدهون: 0.49 الكاربوهيدرات: 21.45 الألياف: 3.6 السكر: 14.74 البروتينات: 1.10 الحوامل يوجد بالتوت مادة الأنثوسيانين ، وهي مركب  طبيعي مضاد للأكسدة ، وهو المسؤول ... يحتوي كل كوب من التوت (148غ)، بحسب وزارة الزراعة الأميركية على المعلومات الغذائية التالية :
راسببيري كيتوني هو مقتطف من التوت الأحمر الذي يعطي رائحة. لأنه يزيد إفراز الاديبونكتين في الجسم، وهرمون وجدت في الأنسجة الدهنية التي تعمل على تحسين معدل الأيض لدينا. أنه يلعب أهمية دور في العمليات الأيضية وتشمل تنظيم الجلوكوز وأسيدكاتابوليسم الدهني. ولذلك، كما معروف موقد الدهون قوية. وتبين البحوث أن مستوى أديبونيكشن يرتبط ارتباطاً عكسيا مباشرة إلى أن النسبة المئوية للدهون في الجسم. في الواقع، أن الناس رقيقة لديهم مستوى أعلى من الاديبونكتين مقارنة بالأفراد يعانون من زيادة الوزن.
ج- في المرحلة الأولى من البرنامج يجب الامتناع نهائيا عن تناول الحليب أو اللبن. قد تتساءلين: لماذا لا أتناول الحليب اذا كانت كل منتجاته من أجبان مسموح بها في البرنامج؟ والاجابة ان في الحليب نسبة 12% من النشويات، ولكن عندما تنتج منه أجبان يعتمد الأمر على استخلاص البروتينات والدهون واستبعاد النشويات. اذا لم يكن بالامكان الامتناع عن الحليب يمكن اخذ ربع كوب منه على الشاي بلا سكر يوميا.
يحتوي كل كوب من التوت (148غ)، بحسب وزارة الزراعة الأميركية على المعلومات الغذائية التالية : السعرات الحرارية: 84الدهون: 0.49 الكاربوهيدرات: 21.45 الألياف: 3.6 السكر: 14.74 البروتينات: 1.10 الحوامل يوجد بالتوت مادة الأنثوسيانين ، وهي مركب  طبيعي مضاد للأكسدة ، وهو المسؤول ... يحتوي كل كوب من التوت (148غ)، بحسب وزارة الزراعة الأميركية على المعلومات الغذائية التالية :

يمكنك ان تتناول الموز قبل التمرين بنصف ساعة وهو ما سوف يساعد على إمداد الطاقة لك خلال التمرين حيث ان الكاربوهيدرات هي مصدر الطاقة الأول بالجسم واذا تناول لاعبوا كمال الأجسام الكاربوهيدرات المفيدة مثل الموز بكميات مناسبة فهذا سوف يساعدهم على رفع اوزان اكبر كما انه سوف يمدهم بالطاقة اللازمة ... يمكنك ان تتناول الموز قبل التمرين بنصف ساعة وهو ما سوف يساعد على إمداد الطاقة لك خلال التمرين حيث ان الكاربوهيدرات هي مصدر الطاقة الأول بالجسم واذا تناول لاعبوا كمال الأجسام الكاربوهيدرات المفيدة مثل الموز بكميات مناسبة فهذا سوف يساعدهم على رفع اوزان اكبر كما انه سوف يمدهم بالطاقة اللازمة طوال وقت التمرين.
يعلق كوليت هيمويتز، نائب الرئيس للتغذية و التعليم في مؤسسة آتكنز قائلا: “هذه الدراسة الآخيرة تزيد من القوة العلمية  لحمية آتكنز التي تعتمد كمية مناسبة من البروتين و الدهون الصحية و الألياف المفيدة من الخضروات و كذلك الفواكه ذات مؤشر جلوكوز منخفض. وهي أيضا تؤكد فعالية و امان و كذلك استدامة الحمية مما سيجعل المختصين في مجال الصحة و كذلك المرضى يتقبلون حمية آتكنز كحل عملي لعلاج السمنة و الأمراض المتعلقة بها مثل مرض القلب”
وقبل كل شيء هناك مصدران للطاقة في جسم الإنسان المصدر الأول الذي نستمد منه طاقتنا هو الكربوهيدرات أو النشويات ، أما المصدر الثاني فهو البروتينات (الدهون) وأفضل طاقة هي المستمدة من النشويات ، بمجرد أن يأخذ هذه النشويات تتحول في آخر المطاف إلى سكريات في الجسم والسكريات لها أضرار كبيرة جداً وبالتالي غدة البنكرياس تفرز هرموناً وهو هرمون الأنسولين ، والأنسولين في هذه الحالة يتجه للسكريات التي جاءت من النشويات ليقوم على تذويبها وكل ما يقضي على السكريات الإنسان يشعر بالجوع فيتجه لأكل الفواكه والحلويات وكل المواد الغذائية التي تحتوي على سكر حتى يقوم بتعويض ما افتقده عندها يشعر بالنشاط وهنا يقوم الأنسولين بنفس العملية مرة أخرى .

ج- في المرحلة الأولى من البرنامج يجب الامتناع نهائيا عن تناول الحليب أو اللبن. قد تتساءلين: لماذا لا أتناول الحليب اذا كانت كل منتجاته من أجبان مسموح بها في البرنامج؟ والاجابة ان في الحليب نسبة 12% من النشويات، ولكن عندما تنتج منه أجبان يعتمد الأمر على استخلاص البروتينات والدهون واستبعاد النشويات. اذا لم يكن بالامكان الامتناع عن الحليب يمكن اخذ ربع كوب منه على الشاي بلا سكر يوميا.

ومن هذه الآثار الجانبية خطر  زيادة الترسبات في الأوعية الدموية بسبب زيادة نسبة الدهون، وهو ما يؤدي في نهاية المطاف إلى الإصابة بالجلطة الدماغية أو النوبات القلبية. كما أن الحمية الكيتونية تتسبب أيضاً في زيادة الحمض البولي. وفي هذا السياق تنقل المجلة عن المختص الألماني قوله: "وهنا تنشأ مخاطر عالية للإصابة بالنقرس"، ما يتطلب مراقبة نسبة الحمض البولي باستمرار  أثناء القيام بهذه الحمية.
هرمون النمو (بشكل طبيعى) ^_^هو هرمون بروتينى بيبتيدى يقوم بتحفيذ النمو وتحفيذ تكاثر الخلايا وتجديدها فى البشر وبعض الحيوانات وهو عباره عن حمض امينى يتم انتاجه من خلال الغده النخاميه ويستعمل كعقار لعلاج اضطرابات النمو لدى الاطفال او عند حدوث نقص فى انتاجه عند البالغين.. —————- ^_^يفرز ... هرمون النمو (بشكل طبيعى) ^_^هو هرمون بروتينى بيبتيدى يقوم بتحفيذ النمو وتحفيذ تكاثر الخلايا وتجديدها فى البشر وبعض الحيوانات وهو عباره عن حمض امينى يتم انتاجه من خلال الغده النخاميه ويستعمل كعقار لعلاج اضطرابات النمو لدى الاطفال او عند حدوث نقص فى انتاجه عند البالغين..
– أدوية الريجيم لها آثار سلبية عديدة وخطرة ومع الأسف أصبحت اليوم في متناول يد الجميع وهو ما يطلق عليها (مثبطات الشهية) ولو عرف الناس آثارها وأخطارها على المدى الطويل لابتعدوا عنها مباشرة، فهذه الأدوية تحتوي على مكونات كيميائية تضر بالجسم وتدخل في وظائف أجهزة الجسم مما يؤدي للإصابة بعدد من الأمراض فقد تسبب زيادة ضربات القلب وقد تصيب الكبد والكلى وتؤثر على قوة الذاكرة فأنا لا أنصح بتناول هذه الحبوب لأنها تعمل على تذويب الدهون في الجسم في حين أن الجسم يحتاجها لأنه يستمد منها طاقته.
– إن ارتفاع عدد المصابين بالسمنة أصبح معروفاً في كافة دول العالم ولا يقتصر على مناطق معينة والسبب الحياة العصرية التي نحياها وتناول الأطعمة غير الصحية من وجبات سريعة تفتقر لأبسط القيم الغذائية كما أن للعادات والتقاليد واتباع النظام الغذائي دور في ذلك، فمثلاً جرت العادة على تناول الطعام والنوم مباشرة أو تناول طعام العشاء الدسم في ساعة متأخرة أو قضاء وقت الفراغ بالطعام والتهام كميات كبيرة منه وإن لم نكن نشعر بالجوع، وأكثر ما نعيشه اليوم هو قضاء الأطفال ساعات أمام التليفزيون وتناول الوجبات السريعة التي لا تدخل ضمن قائمة الطعام الصحي، فالوعي والإدراك لأبسط الأمور الغذائية بوابتنا الأولى نحو الصحة وكذلك الاعتدال في الطعام والتنوع فيما يحتاجه الجسم.
يعلق كوليت هيمويتز، نائب الرئيس للتغذية و التعليم في مؤسسة آتكنز قائلا: “هذه الدراسة الآخيرة تزيد من القوة العلمية  لحمية آتكنز التي تعتمد كمية مناسبة من البروتين و الدهون الصحية و الألياف المفيدة من الخضروات و كذلك الفواكه ذات مؤشر جلوكوز منخفض. وهي أيضا تؤكد فعالية و امان و كذلك استدامة الحمية مما سيجعل المختصين في مجال الصحة و كذلك المرضى يتقبلون حمية آتكنز كحل عملي لعلاج السمنة و الأمراض المتعلقة بها مثل مرض القلب”
إضافة إلى ذكر النظريات السائدة يعرض المؤلف بعض النظريات عن السمنة التي لم تخدم و لم تدعم بمزيد من الأبحاث و يذكر الأسباب لهذا.بعد ذلك ينتقل  المؤلف إلى التساؤول عن مدى صحة الأفكار السائدة عن السمنة بعرضه أمثلة كثيرة من الواقع لمجتمعات و شعوب قليلة الحركة و كثيرة الأكل و لكن ليس لديهم السمنة و يعرض كذلك العكس: مجتمعات فقيرة قليلة الأكل و كثيرة الحركة و مع ذلك وزنهم زائد.
لذلك يجب مراقبة الحصول على العناصر الغذائية التالية على سبيل المثال :1- البروتين : يحتاج الأطفال لبناء العضلات ، الأعضاء والجهاز المناعي والحفاظ عليهم ، والنوع الأول من النباتيين يمكنهم الحصول على البروتين من البيض ومشتقات الحليب ، ولكن يمكن أيضا الحصول عليه من بعض المصادر النباتية مثل  البازلاء ، الفاصوليا ، العدس ، الخضروات ، البذور والمكسرات والحبوب الكاملة .
بعد أن أنتهى من موضوع الإندماج البارد، اقترح عليه بعض أصدقائه أن يلتفت الى مجال الصحة والطب حيث أن هناك الكثير من الأخطاء العلمية.. و بالفعل بدأ في البحث في ما يتعلق بالسمنة فوجد كما هائلا من المغالطات و الكثير من الأشياء المعتمدة لدى الحكومة الأمريكية مما ليس له أساس علمي. بدأ أولا  بكتابة مقال في نيويورك تايمز أحدث ضجة كبيرة و بعدها قام بتأليف كتاب اسمه “Good Calories, Bad Calories” “سعرات جيدة ، سعرات سيئة” و هو كتاب مشابه للكتاب الذي نستعرضه لكن مع تفصيل علمي أعمق و يكاد يكون موجه للأطباء و العلماء.
×