الحديد .. هو اساس تكوين الهيموقلوبين الذي هو عباره عن جزئ متواجد في خلايا الدم الحمراء ، ينقل الاكسجين من الرئتين الی جميع انحاء الجسم ، فالحصول علی احتياجك من الحديد مهم جدا ، ونقصه يؤدي الی فقر الدم او الانيميا ..وهذا يفسر شعور المصاب بفقر الدم بالتعب والاجهاد ..بسبب عدم الحصول علی الاحتياج ... الحديد .. هو اساس تكوين الهيموقلوبين الذي هو عباره عن جزئ متواجد في خلايا الدم الحمراء ، ينقل الاكسجين من الرئتين الی جميع انحاء الجسم ، فالحصول علی احتياجك من الحديد مهم جدا ، ونقصه يؤدي الی فقر الدم او الانيميا ..وهذا يفسر شعور المصاب بفقر الدم بالتعب والاجهاد ..بسبب عدم الحصول علی الاحتياج الكافي من الاكسجين .. من مصادر وجوده ؛ المحار ، السبانخ ، الفاصوليا ، الكبده
ج- برنامج الغذاء الكيتوني، الذي ننادي به، يقوم على فكرة علمية بسيطة، هي ان يقوم الجسم بحرق الدهون المخزنة داخله من خلال استخدامها في توليد طاقته، بدل ان يستمد هذه الطاقة من تناول المواد الكربوهيدراتية (النشويات). وباستثناء النشويات كالخبز والأرز والبسكوت والمعكرونة، ومشتقات الدقيق عموما والسكريات، يستطيع الانسان ان يأكل اللحوم والأغذية الغنية بالدهون والبروتينات من دون خوف من السمنة أو حرمان من الأطعمة التي يحبها.
انا جربت الرجيم ده لمدة 10 ايام (المرحله الاولى) وزنى نزل فيهم 8كيلو وكان وقتها مش محتاجه اكتر من كدهبس بطلت مره واحده ماعملتش لا مرحله تانيه ولا تالته بس رجعت كانى عمرى ما اكلت نشويات ولا حلويات قبل كده كنت باكلهم بشراهه ورغم كده رجعت حوالى 4كيلو فى 3 شهور وبعدها حملت تانى ووزنى زاد دلوقت 20 كيلو مفاجاه صح ربنا يسها اخلص رضاعه وارجع اعمله تانى بس عيبه انه بيخسس الوش جامد اتمنى اكون افدتكم
وقبل كل شيء هناك مصدران للطاقة في جسم الإنسان المصدر الأول الذي نستمد منه طاقتنا هو الكربوهيدرات أو النشويات ، أما المصدر الثاني فهو البروتينات (الدهون) وأفضل طاقة هي المستمدة من النشويات ، بمجرد أن يأخذ هذه النشويات تتحول في آخر المطاف إلى سكريات في الجسم والسكريات لها أضرار كبيرة جداً وبالتالي غدة البنكرياس تفرز هرموناً وهو هرمون الأنسولين ، والأنسولين في هذه الحالة يتجه للسكريات التي جاءت من النشويات ليقوم على تذويبها وكل ما يقضي على السكريات الإنسان يشعر بالجوع فيتجه لأكل الفواكه والحلويات وكل المواد الغذائية التي تحتوي على سكر حتى يقوم بتعويض ما افتقده عندها يشعر بالنشاط وهنا يقوم الأنسولين بنفس العملية مرة أخرى .
ومن هذه الآثار الجانبية خطر  زيادة الترسبات في الأوعية الدموية بسبب زيادة نسبة الدهون، وهو ما يؤدي في نهاية المطاف إلى الإصابة بالجلطة الدماغية أو النوبات القلبية. كما أن الحمية الكيتونية تتسبب أيضاً في زيادة الحمض البولي. وفي هذا السياق تنقل المجلة عن المختص الألماني قوله: "وهنا تنشأ مخاطر عالية للإصابة بالنقرس"، ما يتطلب مراقبة نسبة الحمض البولي باستمرار  أثناء القيام بهذه الحمية.
. ⚫ويتكون من ٣ عناصر مميزه : 🌏١_جلوكامانان (١٠٠٠) ملجرام : هو مصدر هام للألياف، فهو بذا، عندما يؤخذ مع كوب من المياه يتمدّد حجمه بنسبة 50 مرّة إضافية عن حجمه الأساسي في المعدة، ما يؤدّي إلى الإحساس بالشبع، فضلاً عن أنه يخفّف من امتصاص الدهون والسكريات في المعدة، خصوصاً عندما يتمّ تناوله مع كوب من المياه قبل ساعة واحدة من موعد وجبة الطعام، فيقلّل من السعرات الحرارية ويسبّب نقصاً في الوزن.
ويقول جو آن كارسون ، أستاذ التغذية السريرية في مركز ساوث ويست الطبي بجامعة تكساس ورئيس لجنة التغذية التابعة لجمعية أمراض القلب الأمريكية ” إنه ليس من الواضح تماما لماذا يؤدي هذا إلى فقدان الوزن ، ولكن هذا النظام يقلل الشهية وقد يؤثر على الهرمونات التي تنظم الجوع مثل الأنسولين ، كما أن تناول الدهون والبروتينات قد يبقي الناس أكثر امتلاءًا من تناول الكربوهيدرات ، مما يؤدي إلى انخفاض السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان بشكل عام ” .
×