وبالعمل تدريجياً هكذا لن تخرج من الحالة الكيتوسوزية ( أي حالة حرق الجسم للدهون المخزونة لديك ) . وبهذه الطريقة فقط يمكنك إكتشاف المستوى الكربوهيدراتي الذي يؤثر فيك أي المقدار المناسب من كمية الكربوهيدرات الذي لا يحد من تخفيض وزنك . وللمعرفة 5 جرامات من الكربوهيدرات هي عبارة عن مثلاً 10 حبات من المكسرات أو نصف حبة من فاكهة الأفوكادو ، أو نصف كوب من البزاليا الخضراء . والآن في هذه المرحلة لا بد بإنك قد لاحظت إنخفاض تدريجي في سرعة خسارة وزنك مع إزديادك لكمية الكربوهيدرات في طعامك وهذه الملاحظة طبيعية وذلك جيد حيث أن الفكرة من هذا البرنامج ليست تخفيض الوزن بسرعة فائقة ولكن تخفيضه والمحافظة عليه في ذلك المستوى المنخفض وللأبد .
Like a lot of competitors in the somewhat specific lean gainer category, Elite Labs IsoBuilder features a balanced 1:1 ratio of protein to carbohydrates. The macros making up each of its 113g servings are 50g of protein from five different isolate proteins, 49g of carbohydrates (3g each ... Like a lot of competitors in the somewhat specific lean gainer category, Elite Labs IsoBuilder features a balanced 1:1 ratio of protein to carbohydrates. The macros making up each of its 113g servings are 50g of protein from five different isolate proteins, 49g of carbohydrates (3g each of sugar and fiber), 2.5g of fat (1.5g saturated), with a total of 420 calories. The brand has also thrown in quite an interesting addition with half a gram of fenugreek for testosterone support.
بعد أن أنتهى من موضوع الإندماج البارد، اقترح عليه بعض أصدقائه أن يلتفت الى مجال الصحة والطب حيث أن هناك الكثير من الأخطاء العلمية.. و بالفعل بدأ في البحث في ما يتعلق بالسمنة فوجد كما هائلا من المغالطات و الكثير من الأشياء المعتمدة لدى الحكومة الأمريكية مما ليس له أساس علمي. بدأ أولا  بكتابة مقال في نيويورك تايمز أحدث ضجة كبيرة و بعدها قام بتأليف كتاب اسمه “Good Calories, Bad Calories” “سعرات جيدة ، سعرات سيئة” و هو كتاب مشابه للكتاب الذي نستعرضه لكن مع تفصيل علمي أعمق و يكاد يكون موجه للأطباء و العلماء.
تم تصميم النظام الغذائي الكيتوني في البداية ليس بهدف فقدان الوزن ولكن بهدف علاج الصرع ، فقد أدرك الأطباء في بداية القرن العشرين أن جعل مرضاهم بعيدون عن الكربوهيدرات ، قد أجبر أجسادهم على استخدام الدهون كمصدر للطاقة بدلًا من الجلوكوز ، وعندما لا يتوافر أمام الجسم سوى الدهون لحرقهاوالحصول على الطاقة فإنه يحول هذه الدهون إلى أحماض دهنية ثم إلى مركبات تسمى كيتونات والتي تستخدم كوقود أو كمصدر لإمداد خلايا الجسم بالطاقة .
اعتمد وجبات صغيرة عديدة موزعة على يومك ولا تعتمد على وجبات كبيرة قليلة لعدة أسباب. . 1️⃣ الوجبة الكبيرة تسبب سوء الهضم واضطرابات في الجهاز الهضمي وايضا عدم كفاءة عضلة المريء. . 2️⃣ تتسب الوجبة الكبيرة في منع الحرق بشكل كامل حيث تمنع تحويل الكاربوهيدرات والدهون إلى طاقة وبالتالي يتم تخزينها ... اعتمد وجبات صغيرة عديدة موزعة على يومك ولا تعتمد على وجبات كبيرة قليلة لعدة أسباب.
راسببيري كيتوني هو مقتطف من التوت الأحمر الذي يعطي رائحة. لأنه يزيد إفراز الاديبونكتين في الجسم، وهرمون وجدت في الأنسجة الدهنية التي تعمل على تحسين معدل الأيض لدينا. أنه يلعب أهمية دور في العمليات الأيضية وتشمل تنظيم الجلوكوز وأسيدكاتابوليسم الدهني. ولذلك، كما معروف موقد الدهون قوية. وتبين البحوث أن مستوى أديبونيكشن يرتبط ارتباطاً عكسيا مباشرة إلى أن النسبة المئوية للدهون في الجسم. في الواقع، أن الناس رقيقة لديهم مستوى أعلى من الاديبونكتين مقارنة بالأفراد يعانون من زيادة الوزن.
ورغم أن مؤيدي الحمية الكيتونية يرون أنها تؤثر إيجابياً على تطور أمراض السرطان، إلا أن الجمعية الألماني للتغذية تؤكد "أنه لا توجد حتى الوقت الراهن سوى دراسات قليلة على تأثير هذه الحمية على مرضى السرطان، ولم يثبت بعد ما إذا كانت تؤثر فعلاً على تراجع الأورام أو إطالة عمر المرضى أو تحسين طرق المعالجة"، كما تنقل المجلة عن المتحدثة باسم الجمعية آنتيه غال.
أمراض القلب : قد يبدو الأمر غريبا ، أن هذا النظام الغذائي لاذي يستهلك كمية أكبر من الدهون ، يمكن أن يزيد الكوليسترول الجيد ، ويخفض الكوليسترول الضار ، ولكن هذا صحيحا فترتبط حمية كيتون بهذه الفائدة ، وربما يكون السبب في ذلك هو المستويات المنخفضة من الإنسولين ، التي تنتج عن اتباع هذه الحمية ، مما يجعلها تعمل على وقف الجسم لإنتاج الكوليسترول الضار ، ويعني ذلك أنك تصبح أقل عرضة للإصابة بضغط الدم المرتفع ، تصلب الشرايين ، فشل القلب وبعض الحالات الصحية الأخرى المتعلقة بالقلب .

ج- برنامج الغذاء الكيتوني، الذي ننادي به، يقوم على فكرة علمية بسيطة، هي ان يقوم الجسم بحرق الدهون المخزنة داخله من خلال استخدامها في توليد طاقته، بدل ان يستمد هذه الطاقة من تناول المواد الكربوهيدراتية (النشويات). وباستثناء النشويات كالخبز والأرز والبسكوت والمعكرونة، ومشتقات الدقيق عموما والسكريات، يستطيع الانسان ان يأكل اللحوم والأغذية الغنية بالدهون والبروتينات من دون خوف من السمنة أو حرمان من الأطعمة التي يحبها.


اثناء التمرين يزيد ضخ الدم اثناء الانبساط والانقباض مما يساهم في ايصال الغذاء والاكسجين للعضلة وتجد ان حجمها قد تغيير واصبح ضخماً لكن بعد نصف ساعه من التمرين يهدأ ضخ الدم ويصغر حجم العضلة. . . 🤔 اذاً ما الحل لبقاء شكل العضلة على حجمها لوقت اطول ؟ . . 1️⃣ الاكثار من شرب الماء قبل وخلال وبعد التمرين ... اثناء التمرين يزيد ضخ الدم اثناء الانبساط والانقباض مما يساهم في ايصال الغذاء والاكسجين للعضلة وتجد ان حجمها قد تغيير واصبح ضخماً لكن بعد نصف ساعه من التمرين يهدأ ضخ الدم ويصغر حجم العضلة.
يفقد الفرد ما بين 2-6 كيلوجرام من الدهون وتجدر الإشارة هنا بأن الشخص يجب أن يعمل تحاليل مخبرية للدم لمعرفة نسبة الهيموجلوبين ، كريات الدم البيضاء أو الحمراء ومعرفته ما إذا كان الفرد لديه فقر دم أم أمراض أخرى ، وكذلك معرفة وظائف الكلية ( نسبة الكرياتين ، الأملاح ونسبة اليوريميا ) ووظائف الكبد ومعرفة الدهون ( الكولسترول ، الدهون الثلاثية ، HDL ، LDL ) ونسبة السكر في الدم ومعرفة قياس الضغط فإذا كانت النتائج جيدة فيبدأ الفرد بتطبيق هذا البرنامج فبإمكانه تناول البروتينات: اللحوم ، الأسماك ، الدواجن ، البيض ، الأجبان ، الدهون ، (زيت الزيتون) ، زيت الفول السوداني ، زبدة الفول السوداني ، الزبدة للطبخ الخ ....
اعتمد وجبات صغيرة عديدة موزعة على يومك ولا تعتمد على وجبات كبيرة قليلة لعدة أسباب. . 1️⃣ الوجبة الكبيرة تسبب سوء الهضم واضطرابات في الجهاز الهضمي وايضا عدم كفاءة عضلة المريء. . 2️⃣ تتسب الوجبة الكبيرة في منع الحرق بشكل كامل حيث تمنع تحويل الكاربوهيدرات والدهون إلى طاقة وبالتالي يتم تخزينها ... اعتمد وجبات صغيرة عديدة موزعة على يومك ولا تعتمد على وجبات كبيرة قليلة لعدة أسباب.

صباح الصحه للاسف كثير يبتعد عن الكاربوهيدرات لانها تساعد على زياده الدهون او البروتين خوفا من الاملاح او حتا الخضار لانه طعمه غير مستساغ المشكله الرئيسيه ليست بالصنف انما بالكميات ، جميع اصناف الطعام مفيده مادامت طبيعيه كل شخص له احتياج مختلف عن الاخر بناء على نشاطه ، جيناته ، جنسنه او ... صباح الصحه 😍💚🍏 للاسف كثير يبتعد عن الكاربوهيدرات لانها تساعد على زياده الدهون او البروتين خوفا من الاملاح او حتا الخضار لانه طعمه غير مستساغ
حيث قدم د. عمران داود-مدرب معتمد دوليا لنظام صحي متكامل، محاضرة تفاعلية مع الجمهور. الهدف من المحاضرة هو توعية الناس بمخاطر النظام الغذائي السائد وضرورة تغييره او تعديله لتلافي الامراض الشائعة بسبب الالتهابات المزمنة مثل السكري وارتفاع ضغط الدم وامراض القلب المختلفة والامراض الذهنية التي انتشرت ومازال يعاني منها الجيل الحالي ممن تجاوز الخمسين بالذات. ان معظم هذه الامراض سببه الاعتماد الشبه كلى على الكاربوهيدرات كمصدر غذاء أساسي لانتاج طاقة الجسم وهذا يستوجب الإفراز الدائم والمتكرر للإنسولين وبالتالي إنهاك البنكرياس وكثرة الالتهابات المزمنة في الأوعية الدموية مما يؤدي الى الامراض سابقة الذكر.
البوتاسيوم : قد نعتقد ان الموز هو المصدر المثالي للبوتاسيوم ..ولكن لكي نحصل علی الكميه الموصی بها من البوتاسيوم فيجب ان ناكل سبع او ثمان موزات ..بالمقابل البطاط الحلوه او البيضا تحتوي علی البوتاسيوم اكثر من الموز بنسبه تصل الی خمسين ف المائه ..ومن المصادر الاخری له : الزبادي والسمك والفواكه المجففه ..اجسادنا تستفيد من البوتاسيوم في بناء البروتين وتكسير الكاربوهيدرات .
ويقول جو آن كارسون ، أستاذ التغذية السريرية في مركز ساوث ويست الطبي بجامعة تكساس ورئيس لجنة التغذية التابعة لجمعية أمراض القلب الأمريكية ” إنه ليس من الواضح تماما لماذا يؤدي هذا إلى فقدان الوزن ، ولكن هذا النظام يقلل الشهية وقد يؤثر على الهرمونات التي تنظم الجوع مثل الأنسولين ، كما أن تناول الدهون والبروتينات قد يبقي الناس أكثر امتلاءًا من تناول الكربوهيدرات ، مما يؤدي إلى انخفاض السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان بشكل عام ” .
×